الخضر” أمام حتمية الانتصار و تصحيح المسار

 

يواجه المنتخب الوطني الجزائري نظيره الموزمبيق، غدا  الأحد، ضمن الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم بداي من الساعة الثانية زوالا بتوقيت الجزائر.

 

و يطمح رفقاء القائد رياض محرز إلى تحقيق الفوز و تحقيق النقاط الثلاثة و الانفراد بصدارة المجموعة، غير أن المأمورية لن تكون سهلة في مواجهة “الافاعي” المدعوم بجماهيره و يسعى هو الآخر تحقيق المفاجأة و الاطاحة ب”الخضر”.

 

وكان وفد المنتخب الوطني، بقيادة رئيس “الفاف” وليد صادي، قد حل ، اول أمس، حدود الساعةالحادية عشر قبل الظهر، بالمطار الدولي لمابوتو، بعد رحلة استمرت لـ 9 ساعات ونصف، عبر طائرة خاصة، غادرت أرض الوطن سهرة أمس، عقب الفوز في افتتاح مشوار تصفيات المونديال أمام الصومال.

 

وحظي المنتخب الوطني، فور وصوله إلى مدينة مابوتو، باستقبال من طرف السفير الجزائري، الذي سهر على وضع رفقاء رياض محرز، في أفضل الظروف الممكنة.

 

وأفادت “الفاف” في موقعها الرسمي، بأن العناصر الوطنية توجهت بعد وصولها إلى مابوتو، مباشرة إلى فندق بولونا سيرينا أين ستقيم أثناء تواجدها بالموزمبيق .

 

كما أبرز المصدر ذاته، بأن رفقاء سليماني، خاضوا أول حصة تدريبية بالموزمبيق،امس، بداية من الساعة الرابعة مساءا (15:00 بتوقيت الجزائر)، وهي الحصة التي خصصها بلماضي، للاسترجاع من أجل التخلص من إرهاق السفرية.

 

 

 

ز.ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *